التخطي إلى المحتوى
عقود ماقبل التشغيل واخيرا تسوية الوضعية نهائيا الجزائر2019
عقود ماقبل التشغيل واخيرا تسوية الوضعية

عقود ماقبل التشغيل  ،هي صيغة للعمل في المؤسسات  الخاصة والعمومية ،من أجل الحصول على خبرة مناسبة للعامل أو الموظف ،تؤهله للحصول على منصب عمل او وظيفة قارة ودائمة،  وبراتب مقبول ،ويعتبر إيجاد عمل أهم انشغال يؤرق الشباب،  وخاصة خريجي الجامعات، والذين دائما يواجهون بطلب الخبرة، وهم تخرجوا لتوهم من الجامعة.

لذلك سطرت الدولة هذا البرنامج  منذ اكثر من 15 سنة، لمساعدة الشباب في تكوين هذه الخبرة ،مما يؤهلهم للعمل في الشركات والمؤسسات  التي تطلب هذه الخبرة ،التي لا تقل عادة عن 5 سنوات وتصوروا كيف للمتخرج الجامعي الجديد، أن يحصل على عمل دائم، وكل الجهات المستخدمة تطلب خبرة سنوات.

وبمرور هذه السنوات نجح هؤلاء الشباب في فرض انفسهم بفضل تفانيهم في العمل في هذه الصيغة وأثبتوا قدراتهم الجيدة في العمل والانتاجية،  ونقصد هنا العاملين تحت صيغة عقود ماقبل التشغيل  ،وبدؤوا مؤخرا بالمطالبة بدمجهم في مناصبهم التي يشغلونها أصلا، بنصف الراتب لاكتساب الخبرة .

اقرأ أيضا  ضغوط العمل إليك أفضل الحلول للتخلص منها

قرار تسوية وضعية اصحاب عقود ماقبل التشغيل

في بيان صادر عن مصالح وزارة الداخلية، قرر الوزير الأول نورالدين بدوي،  تسوية وضعية أصحاب عقود ماقبل التشغيل، بالنسبة للحاصلين على خبرة ،وذلك بشكل تدريجي على سنوات، وأنه سيتم المصادقة على قانون التسوية، في مدة لا تتجاوز 15 يوم وسيستفيد أصحاب هذه العقود من الدمج المباشر، في مناصبهم والاستفادة من الراتب الكامل، مثل أقرانهم الذين يشغلون مناصب مماثلة .

وأخيرا الحل المنتظر من الآلاف من الشباب الطامحين لمنصب عمل دائم

أعرب الوزير الأول نور الدين بدوي، عن أن الموظفين في إطار هذه العقود،  قد اكتسبوا خبرة سنوات طويلة واطروا وسيروا مرافق عمومية، وحافظوا على السير الحسن لمختلف المصالح في الادارات والمؤسسات، بكفاءة عالية واجتهاد عالي، وهذا رغم ما يعانيه هؤلاء من تدني الأجور وطول مدة الخبرة المحققة،  فمنهم من يملك خبرة 10 سنوات وقد تصل الى 15 سنة ،لذلك فهم يستحقون تسوية وضعيتهم وادماجهم بشكل عادي وكامل، براتب كامل حسب سلم الأجور الوطني مثل اي موظف آخر .

يسرنا زائرنا الكريم،  ان نستقبل آراءك أو استفساراتك او اقتراحاتك، في جزء التعليقات أسفل هذا الموضوع …مرحبا بك في موقع شوف 360.

التعليقات

اترك تعليقك