التخطي إلى المحتوى
حقائق علمية مذهلة عن الكون

الكون، كلمة أطلقت منذ زمن بعيد على كل الفضاء الذي يحيط بنا بما فيه، سواء أدركه العقل البشري أو لم يدركه و سواء وجد له التفسير العلمي أو لم يجد، لكن الأكيد و مع تقدم الزمن أدرك الجميع أن للكون حقائق علمية مذهلة تعدت الزمان و المكان إلى اللازمان و اللامكان.

حجم الأرض الحقيقي :

يبلغ محيط الكرة الأرضية حوالي 40030 كلم في حين يفصل بين القطب الشمالي و الجنوبي حوالي 40008 كلم، و تعد الأرض في مجموعتنا الشمسية رابع أكبر كوكب لكن بتلك الأبعاد بدى قزما نسبة لبقية كواكب المجموعة.

و من بين الحقائق المذهلة التي أدركها العلماء أنه يوجد عشرات البلايين من الأنظمة الشمسية في مجرتنا و أن الشمس أصغر بكثير من بقية النجوم فمثلا يمثل حجم نجمنا خمس حجم إيتاكاريناي وهو نجم في مجموعة أخرى.

كما إكتشفوا أن أندروميدا مجرة تبعد عن مجرتنا درب التبانة بحوالي 2,5 بليون سنة ضوئة و هذا ما يؤكد وجود ٱلاف المجرات السابحة في الفضاء و التي رصدها تيليسكوب هابل و من المذهل حقا أن كل ما ٱكتشفه الإنسان في هذا المجال لا يمثل إلا 1 بالألف من هذا الكون .

أخطار محدقة بنا :

يحلو لهواة علم الفضاء أن يتبادلوا معلومات و حقائق مذهلة عن كوكبهم و كونهم، لكن قد تبدو بعض الحقائق المكتشفة مرعبة للبعض، إذ توصل العلماء إلى رصد كواكب تسبح دون نجم و سميت بالكواكب الشاردة، قدر عددها في مجرتنا ب200 بليون كوكب، و مما يدعو للرعب حقا أنه حدث أن إصطدم بالأرض كوكب بحجم المريخ و بسرعة 25 ألف ميل في الساعة أي ما يمثل 12 ضعف سرعة الرصاصة.

كما أكد مختصو الفضاء أنه بمحاذات أرضنا يسبح ملايين الكويكبات و الصخور التي قد يصل حجما إلى حجم جبل إيفريست و لكن من حسن الحظ أن كانت جاذبية المشتري هائلة إذ أثرت و تؤثر على مساراتها فتغير طريقها. و كان قد مر بجانب الأرض كويكب سنة 2002 و لم يتم إكتشافه و رصده إلا بعد ثلاثة أيام من مروره، كما إفترض العلماء أن إنقراض الديناصورات يعود إلى إصطدام كويكب بالأرض لم يتعدى طوله 6 أميال .

للعقل أن يذهل من هذه الحقائق العلمية التي تراوحت بين المتعة و القلق ، و لا شك أن هذا جزء من أجزاء الحقائق المذهلة عن كوننا، علنا نسوقها لكم في مقال لاحق.

التعليقات

اترك تعليقك