التخطي إلى المحتوى
السر وراء  مقولة “وجدتها” للعالم الشهير ارخميدس

في العصور الكلاسيكية القديمة ،ظهر عالم يدعى ارخميدس او بالفرنسية ارشميدس كان من اشهر العلماء أواخر العصور القديمة وذلك سبب لوصوله الى شئ لم يلاحظها غيره كانت لديه قوة التفكير الجري وراء البحث عن الحقائق الكونية وغيرها وبحثا عن القواعد والخصائص الفيزيائية للطبيعة.

تعريف ارخميدس

ارخميدس من مواليد 287قبل الميلاد، في قرقوسة نواحي ماجنا غراسيا وتوفي سنة 212قبل الميلاد في قرقوسة ايضا وكان عمره يناهز 75سنة ،يعتبر من اعظم العلماء في العصور القديمة الكلاسيكية ،واهم مفكر،كان بحث بتخصص في رياضيات و الفزياء كما كان مهندس ومخترع وعالم فلك وهذا ماجعله يشتهر كان ابويه من الطبقة البسيطة حيث ابوه كذلك كان عالم واستفاد ارخميدس من خبرته مما جعله يصبح مثله،كما كان صديقا للملك الذي كان يحكم قرقوسة في ذلك الزمان صنع له سفينة .

اهم اعمال ارخميدس

من اهم الاعمال التي ابتكرها ارخميدس: تصميم الالات المبتكرة بما فيها محركات الحصار ،ومضخة المسمار، وكذلك صاحب قاعدة ارخميدس، وهو اول من توصل الى كيف حساب المحيط للدوائر في ميدان الرياضيات، ولقبه ب ارخميدس واط(باي)

ما السبب وراء مقولة “وجدتها” والتي جعلته يشتهر

في يوم من الايام قرر ارخميدس الاستحمام في احد البحيرات المائية التي كان تجاورهم حيث ذهب ليستحم ويسترخي قليلا من الوقت ولكن عند دخوله للمياه استرخى فوق الماء لبضع ثوان ،فجأة خرج من الماء مسرعا الى منزله قائلا “وجدتها ” ولكن مذا وجد ،في الاخير أدلى ارخميدس بعد الضجة التي احدثها بقولة “وجدتها” انه اكتشف سر الماء الذي كان منوع بفكرته حيث توصل العالم الى ان الماء يقوم بدفع الاجسام الى الفوق ولا يتركها تغرق ،مثلا كالسفن والبواخر نراها تطفو فوق الماء ولها كتلة ضخمة في حين أن قطعة حديدية صغيرة لاتستطيع حملها لقلة وزنها وفي الاخير اشتهر العالم بهذه النظرية وسمها دافعة ارخميدس.

وفاة ارخميدس

في عام 212 قبل الميلاد كان ارخميدس عاكفا في بيتة وهو يحاول حل مسألة رياضية ، وان الرومان احتلوا المنطقة التي يقطنها العالم ،حين كان ارخميدس يحل مسألته حطم احدى جنود الرومان باب منزله وقام بإفساد كل أعماله حيث صرخ ارخميدس في وجهه ثم اشتغل الجندي غضبا وقام بطعنه بخنجر وتركه غارقا في دمائه وبهذا كانو نهايته.

التعليقات

اترك تعليقك