التخطي إلى المحتوى
النادي الإفريقي : ٱخر مستجدات تسوية الملفات العالقة

يعتبر النادي الإفريقي التونسي من أعتى الجمعيات الرياضية على المستوى المحلي و القاري كما يكتسب قاعدة جماهيرية كبرى، لكن و في السنوات الأخيرة شهد النادي الإفريقي صعوبات مالية تراكمت ملفاتها منذ فترة الرئيس الأسبق للنادي ليزداد الوضع تأزما في الفترة الأخيرة مع الهيئة الحالية .

هبة جماهير النادي الإفريقي و تدخل الجامعة التونسية

بعد أن أخذت هيئة النادي الإفريقي على عاتقها مسؤولية التسيير إثر جلسة إنتخابية، تهاطلت الملفات العالقة بهيئة النزاعات بالفيفا على طاولة مجلس الإدارة و هو ما كلف الفريق في مناسبة أولى المنع من الإنتدابات في الميركاتو الشتوي و الصيفي الفارطين و في مناسبة ثانية خصم ست نقاط من الرصيد و استأنفت الهيئة قراره منتظرة القرار البات في غضون أيام .

كل هذه الأحداث المتراكمة على قلعة النادي الإفريقي جعلت الجامعة التونسية لكرة القدم لمساعدة فريق باب الجديد في فض نزاعاته داعية كل الأطراف للتدخل. و من ضمن إجراءاتها العاجلة فتحت حساب لجمع التبرعات و تركت بقية المهمة لجماهير  النادي الإفريقي الغفيرة التي لم تتردد في مساعدة الأحمر و الأبيض لتصل قيمة التبرعات بتاريخ 28 أكتوبر 2019 حوالي 1 مليار و 400 ألف دينار .

ٱخر مستجدات تسوية ملفات النادي الإفريقي

دعت الجامعة التونسية كل الهيئات المختصة من تمكينها من تراخيص خاصة لتعجيل تحويل العملة الصعبة قصد تسريع إجراءات خلاص الديون قبل فوات أوانها. و في وقت سابق تم خلاص مبلغ جملي يقدر ب431,663 ألف دينار موزعة على كل من ملف اللاعب سايدو الغاني (150 ألف دولار)، ملف نادي العلمة (20 ألف أورو)، ملف نادي شباب الأطلس(60 ألف أورو) و نادي أبيجاس الكاميروني (64 ألف دولار و 2000 فرنك سوسري) .

كما أعلنت الجامعة في بلاغ لها أنها حولت بتاريخ 1 نوفمبر 2019 مبالغ كل من الاعب روزيكي(100 ألف أورو)، و اللاعب كوليبالي (165 ألف دولار)، ليتم بذلك تسوية 6 ملفات منذ إنطلاق المبادرة حسب نص البلاغ . هذا و أكدت الجامعة أن النادي الإفريقي ينتظره ملفان مهمان في أروقة الفيفا، الأول ستنظر فيه يوم 4 نوفمبر يخص اللاعب ديارا (221 ألف دولار) و الثاني ملف اللاعب باماكو (90 ألف دولار) بتاريخ 18 نوفمبر. داعية كل الأطراف إلى التحلي بالمسؤولية لإنقاذ النادي الإفريقي من هذه الضائقة المالية .

التعليقات

اترك تعليقك