التخطي إلى المحتوى
الجزائر تضرب بيد من حديد وتفوز بخماسية أمام زامبيا
الجزائر تضرب بيد من حديد وتفوز بخماسية أمام زامبيا

حقق منتخب الجزائر فوزا كبيرا أمام ضيفه زامبيا اليوم في أمسية غزيرة بالأهداف عندما دك شباكه بخمسة أهداف دون رد جعلته يعتلي صدارة المجموعة الثامنة برصيد ثلاثة نقاط ضمن مباريات الجولة الأولى من تصفيات كأس أمم أفريقيا المقبلة في الكاميرون 2021 ليكم بهذا الفوز أشيال المدرب جمال بلماضي سلسلة الانتصارات المتتالية ويحقق الفوز السباع عشر تواليا ليحطم بذلك بلماضي رقم المدرب السابق للمنتخب المرحوم عبد الميد كرمالي.

ملخص الشوط الأول من مباراة الجزائر و زامبيا اليوم

دخل المنتخب الجزائري مباراة اليوم أمام المنتخب الزامبي بتشكيلته الأساسية التي فاز بها بالكأس الأفريقية الصيف الماضي بتنظيم 4-3-3 يتقدمهم كابتن الفريق نجم المان سيتي رياض محرز,فمجريات الشوط الأول لم تكن كما كان منتظرا من رفقاء المهاجم بونجاح الذي تسرع كثيرا في العديد من الكرات التي كان من الممكن أن يترجمها الى أهداف و فرص حقيقية لزملائه .

ليأتي الدور هذه المرة على المدافع الأيسر لنادي مونشنغلادباخ بن سبعيني و يهز شباك منتخب زامبيا بشق الأنفس من خلال كرة ركنية من زميله يوسف بلايلي لينتهي الشوط الأول بنتيجة هدف مقابل صفر لصالح منتخب الجزائر بعد قوة وصرامة دفاعية أبانت عنها كتلة المنتخب الزامبي في هذا الشوط.

تفاصيل مباراة الجزائر و زامبيا الشوط الثاني و الأهداف المتتالية للخضر

دخل المنتخب الزامبي الشوط الثاني وعينه على اقتناص هدف كان من شأنه زعزعة تشكيلة المنتخب الجزائري لكن هذا الأخير استطاع مطلع الدقيقة 55 إضافة هدف ثان عن طريق ركلة جزاء بعد عرقلة اللاعب بلايلي و بخشونة من المدافع المحوري الزامبي ليسكنها بونجاح بأريحة تامة أظهرت مدى تركيز المنتخب الجزائري في هذا الشوط الثاني عكس ما أبان عليه الخضر في شوط المباراة الأول.

اقرأ المزيد :

الجزائر تتسيد المجموعة الثامنة بفوز عريض و أداء ممتع

وبعد 7 دقائق راوغ بلايلي دفاعات المنتخب الزامبي و من زاوية ضيقة سدد اللاعب كرة دائرية استقرت في أقصى يسار الحارس الزامبي الذي لم يحرك ساكنا ومن خلال هذا الهدف وجه يوسف بلايلي رسالة شديدة اللهجة لإدارة فريقه الأهلي السعودي بعد المعاناة الكبيرة التي يتعرض لها اللاعب من تهميش في الآونة الأخيرة.

لتستمر أهداف المباراة ويبقى المنتخب الزامبي يشاهد الكرة وهي تداعب ارجل اللاعبين الجزائريين ليشهد على هدف رابع من البديل العائد بعد بعد غياب أكثر من عام و هو هلال العربي سوداني مهاجم نادي أولمبياكوس اليوناني ويسجل نفسه ضمن هدافي المباراة بتسجيله هدفا رابعا بعد دربكة في دفاعات المنتخب الزامبي.

اقرأ أيضا :

وفي آخر لحظات اللقاء استطاع المهاجم بونجاح إضافة الهدف الخامس للمنتخب الجزائري بعد تمريرة حاسمة من رياض محرز ليسكتها الشباك بروعة كبيرة و يكتب اسمه كهداف للمباراة برصيد هدفين و الخامس للخضر.بهذا الفوز يكمل المنتخب الجزائري سلسلة نتائجه الإيجابية و يقق فوزه السابع عشر تواليا.

التعليقات

اترك تعليقك