التخطي إلى المحتوى
الاهلى يقنع الاهلى يبدع يفوز على الطلائع و يقبض على الصدارة .

الاهلى يقنع الاهلى يبدع الاهلى يقبض على صدارة الدورى ، فى إستمرار لسلسلة الفوز المتوالى ، يصل النادى الأهلى للفوز رقم 14 فى الدورى العام المصرى ، ومستمرا فى صدارة الترتيب ب 42 نقطة من 14 مباراة ، فى رقم قياسى جديد للنادى الأهلى مه السويسرى ” رينية فايلر ” محققا ثانى أفضل بداية فى تاريخ النادى الأهلى فى الدورى العام المصرى بأربعه عشر انتصارا متتاليا .

الاهلى يقنع الاهلى يبدع و يقبض على الصدارة بيد من حديد . 

فى مباراة الأستمرار على الصدارة ، و إستمرار الفوز المتتالى للنادى الأهلى فى الدورى المصرى ، تخطى النادى الأهلى نادى طلائع الجيش فى مباراة عنوانها الرئيسى المتعه و الأبداع و الإقناع ، بدأ النادى الأهلى المباراة بتشكيل مكون من :

حارس مرمى : محمد الشناوى .

خط الدفاع : على معلول , محمد هانى , محمود متولى , رامى ربيعه .

خط الوسط : أحمد الشيخ , عمرو السولية , أليو ديانج , مجدى أفشه , جيرالدو .

خط الهجوم : جونيور أجايي .

كانت بداية الشوط الأول هادئه ببعض التوازن بين الفريقين فى الدفاع و الهجوم ، وحاول فريق طلائع الجيش مجاراة سرعه و ضغط لاعبى الأهلى فى أول ربع ساعه ، لتتحول المباراة بعد أول ربع ساعه لمباراة من طرف واحد ، هجوم مستمر وضغط عالى و سرعه فى إسترداد الكرة من النادى الأهلى ، و دفاع بعشوائيه من لاعبى طلائع الجيش ، ولم يستمر الصمود لفريق الطلائع كثيرا حتى احرز أجايي هدف الأهلى الأول من جمله ثلاثيه للثلاثى الأجنبى للنادى الأهلى فى الملعب ،لينتهى الشوط الأول بتقدم النادى الأهلى بهدف للاشيء .

النادى الأهلى

شوط ثانى بعنوان السيطرة و الأهداف و الفرص الضائعه . 

فى شوط المباراة الثانى ، استمرت السيطرة الميدانية للنادى الأهلى مطلقه على كل أنحاء الملعب ، وتفنن لاعبى الأهلى فى إهدار الفرص السهله ، و فى إستمرار سياسة التدوير قام السويسرى رينية فايلر بالتدخل بالتغيرات مبكرا فى مباراة اليوم فأشرك وليد سليمان بديلا لأحمد الشيخ ، و محمد كهرباء بديلا لجيرالدو ، لتستمر السيطرة الأهلاويه ويتوجها بهدفين الأول من تسديده صاروخيه لعمرو السولية ، و الثالث من جمله أكثر من رائعه و تصويبه متقنه من الدولى مجدى أفشه .

الاهلى فى الصدارة و أرقام قياسيه متنوعه .

وبهذا الفوز يواصل النادى الأهلى إحكام قبضته على صدارة الدورى العام المصرى ، حيث يستقر أولا برصيد 42 نقطه ، فى ثانى أفضل إنطلاقه للفريق منذ بداية الدورى العام عام 1948 ، ولكن تعتبر تلك البدايه الأكثر غزارة تهديفيا ، حيث أحرز النادى الأهلى 37 هدفا ، كما تعتبر البداية الدفاعيه الأقوى للفريق ، الذى إستقبل فقط 3 أهداف فى 14 مباراة ، ويتبقى للسويسرى ” رينية فايلر ” و كتيبته 3 مباريات لمعادلة رقم الأسطورة مانويل جوزيه ب 17 مباراة .

للمزيد من الأخبار الجديده و الحصريه تابعونا على chof360 .

التعليقات

اترك تعليقك