وجهات نظر

تغيير أفكار العقل من أفكار سلبية إلى أفكار إيجابية

يساهم تغيير أفكار العقل من أفكار سلبية إلى أفكار إيجابية في التأثير على العلاقات، ويؤثر ذلك في أنّ علاقات العملية تصبح أفضل وأيضًا علاقاتك مع المجتمع تصبح أحسن وصحتك تصبح بأفضل حال، فنرى في تجربة الماء أنّ للكلام له تأثير وطاقة، والتي بدورها تستطيع تغيير الأشياء المحيطة بنا، فعند التحدث بكلام إيجابي ستصبح هناك طاقة إيجابية وكذلك تفعل أشياء إيجابية، أمّا عند التحدث بالكلام السلبي فسوف تكتسب طاقة سلبية، وبذلك تؤثر على الأشياء المحيطة بك، فلابد من تغيير أفكارك إلى أفكار إيجابية.

الكلام له طاقة

فالكلام الإيجابي الذي يقال للناس يؤثر به فتصبح لديهم طاقة إيجابية، أمّا الكلام السلبي الذي يقال للناس فيؤثر فيهم فيصبح لديهم طاقة سلبية، حتى الكلام الذي ستقوله لنفسك سيؤثر عليك، فلو أنت تقول لنفسك أنّك تستطيع أن تفعل الشئ الذي تريد فعله، وأنّه أنت ستصل إلى حلمك أو أي كلام إيجابي، فهذا سيؤثر إيجابيًا على حياتك وسيكون له تأثير جيد على الدماغ. أمّ أنّك تقول لنفسك كلام سلبي مثلًا أنّك إنسان فاشل أو أنّك لاتستطيع فعل شئ، فبهذه الطريقة أنت تؤذي نفسك وتمدها بطاقة سلبية.

إقرأ أيضا:التقاليد و العادات المغربية
الكلام يؤثر إمّا إيجابًا أو سلبًا

تأثير الكلام على أفكار العقل

  • فعندما تتكلم مع الناس أو مع نفسك لاتقول كلام سلبي، فالكلام السلبي يفسد ويحطم ويؤثر بالسلب عليك وعلى الأشخاص المحطيين بك، فالكلام بدوره يؤثر على عقلك الباطن فكما تقول الكلام تسجله أفكار العقل، وبذلك يؤثر على حياتك وحياة الأشخاص المحطيين بك.
  • فأفكار العقل مسؤولة عن تصرفاتنا بنسبة 90 بالمائة، لأنّ تصرفاتنا تعتبر معتقدات تبقى داخلنا ناتجة عن صورة ذاتية لأنفسنا، فأفكار العقل مسؤولة عن شئ بداخلنا يسمى النظام الأوتوماتيكي للجسم، والذي بدوره يتحكم في الأشياء العميقة في الجسم.
  • فالتحكم في أفكار العقل يؤدي إلى التحكم في الصحة، فإمكانيات العقل غير محدودة فالكلام الذي نقوله لأنفسنا يؤثر على أفكار العقل، وبذلك تشكل رؤيتك للحياة ولنفسك ولمعتقداتك وعاداتك، فالكلام يزرع في العقل الباطن وبدوره يؤثر على أفكارك وحياتك.

طرق التفكير الإيجابي

  • أولًا يجب على الشخص أن يحدد ويرسم هدفه والحياة التي يريد أن يعيشها وعن كل شئ يعبر عن كيف تكون حياته، فكل شئ ستحدده بأن يكون في حياتك ستصل إليه.
  • زرع الأفكار الإيجابية في عقلك الباطن، وذلك عن طريق الجلوس في مكان هادئ وأن تجعل جسمك وأعصابك مرتاحيين، وتتخيل الحياة التي رسمتها وأنت تتخيل في هذه الحياة يجب أن يكون لديك إيمان أنّها ستتحقق، حتى يكون لدى أفكارك طاقة إيجابية تستطيع أن تغير في عقلك الباطن.
  • التكرار الدائم للكلام الإيجابي، فالعقل الباطن يقبل الشئ عن طريق التكرار، فيجب أن تكرر على نفسك وعقلك الباطن كل الأفكار التي يجب أن تزرعها فيه فيجب تكرارها في حياتك اليومية، فالتكرار هو الطريق الوحيد أنّك تزرع الأفكار داخل عقلك الباطن.
  • وبذلك فعقلك يبدأ يمشي في الطريق الذي رسمته أنت وعقلك دائمًا إيجابي وتتعدى العقبات، وأنّه يصل إلى الهدف الذي أنت رسمته، وبذلك يخلصك من الإكتئاب والقلق والتوتر الذي يصيبك في الحياة، وبذلك يؤثر عليك بالإيجاب على نومك وصحتك، فالأفكار لها طاقة عالية جدًا يمكنها التأثير على حياتنا.

 

إقرأ أيضا:كيف تأسس شركتك الخاصة من الصفر
السابق
وزارة التعليم تقر الخطوات القادمة لحركة النقل بعدما تم إغلاق نظام نور 2020
التالي
شباب الأهلي يفشل أمام الزمالك ويخسر السوبر