التخطي إلى المحتوى
ما هو المولد النبوي الشريف الذي يحتفل به المسلمون كل عام

يحتفل المسلمون كل عام بما يسمى بـ المولد النبوي ، أو مولد الرسول وهو يوم مولد رسول الله محمد صلى الله عليه وسلم ،وذلك في اليوم الثاني عشر 12 من ربيع الأول ، حيث يبدأ الاحتفال بالمولد النبوي الشريف من بداية شهر ربيع الأول إلى نهاية الشهر الكريم ،حيث يتم فيه الاحتفال بإقامة مجالس الذكر ، ومجالس ينشد فيها قصائد مدح للنبي صلى الله عليه وسلم ، ويكون فيها ذكر سيرته وشمائله ومدارستها ، وإقامة الولائم وإطعام الطعام وشراء ما يسمى بحلوى المولد النبوي.

من هو النبي محمد الذي يحتفل به المسلمون

هو سيد المرسلين محمد بن عبد الله بن عبد المطلب بن هاشم بن عبد مناف بن قُصي، من ولد إسماعيل وإبراهيم عليهما السلام ، ولد النبي صلى الله عليه وسلم في عام الفيل في الثاني عشر من ربيع الأول عام 572 للميلاد ، وأمه آمنة بنت وهب ، ومرضعته حليمة السعدية .

الدول التي تحتفل بالمولد النبوي الشريف

يحتفل المسلمون في أغلب دول العالم كل عام بمولد النبي صلى الله عليه وسلم ، وأتى هذا الاحتفال عند المسلمين من باب المحبة لرسول الله صلى الله عليه وسلم ،وهو ليس عيدا إسلاميا رسميا ، ومن الدول التي تحتفل به : مصر وليبيا والأردن وفلسطين وسوريا والجزائر وتونس والمغرب والعراق واليمن والإمارات وغيرها .

حكم الاحتفال بالمولد النبوي الشريف

اختلف علماء المسلمين في حكم الاحتفال بالمولد النبوي إلى مؤيدين ومعارضين ، فيرى المؤيدون أنه من البدع الحسنة المحمودة التي أجازها الشارع ورتب عليها الثواب لأنها تشجع الناس على ذكر رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وسماع سيرته وأخلاقه ومحامده وهداه ، وحكى هذا الرأي كثير من العلماء منهم ابن الجوزي والسيوطي والإمام السخاوي وابن عابدين وغيرهم .

أما المعارضون فهم يقولون بأن الاحتفال بالمولد النبوي بدعة منكرة ، وذلك لعدم وروده عن النبي صلى الله عليه وسلم ، ولا الصحابة ولا التابعين ، واستدلو بالحديث الذي روي عن عائشة رضي الله عنها أن النبي صلى الله عليه وسلم قال “من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو رد” والله أعلم.

التعليقات

اترك تعليقك