التخطي إلى المحتوى
علاج طبيعي للصداع النصفي وأسبابه
الصداع النصفي .. !! يسبب مرضا ليس له علاج تعرف على هذا المرض وخاصة عند النساء

الكثير منا يعاني من الصداع النصفي أو الصداع المتكرر من أفضل الطرق لعلاج الصداع النصفي هو الوقاية في الدرجة الأولى ، حيث يجب عدم إهمال تناول الطعام في الصباح، والحرص على عدم جفاف الجسم. قد يبدو امرًا مفروغًا منه، ولكن من السهل أن ننشغل في صخب الحياة اليومية، وننسى تناول وجبة الإفطار، أو إهمال الغداء عن طريق الخطأ، أو عدم شرب كمية كافية من الماء على مدار اليوم. تناول الطعام وشرب الكثير من الماء هو حل وقائي للصداع ، و يمكن أن يساعدك تناول وجبات الطعام وشرب الماء بشكل منتظم وبخاصة وجبة الإفطار على تجنّب الصداع النصفي أو الحدّ من زيادته.

وأيضا الصداع النصفي هو ألم في الرأس، وفي الغالب هو عرض وليس مرض بحدّ ذاته، وهو من أكثر الأعراض الشائعة. على الرّغم من أنّ الصداع المتكرّر قد يدلّ على وجود مشكلةٍ إلا أنّ أغلب حالات الصداع لا تعني أن هنالك مشكلة عضوية، وهي قد تكون بسبب توسّع الأوعية الدموية في الدماغ، أو بسبب شدٍّ في عضلات فروة الرأس أو العنق.

و الصداع النصفي أو الشقيقة هو أحد أنواع الصداع، ويأتي على شكل نوبات مُتكرّرة، عادةً ما يكون متوسّطاً إلى شديداً في حدّته، وهو يتزايد بشكل تدريجي، ويُشكّل ما يقارب 12% من أنواع الصداع الأخرى، ويُصيب في الغالب الأفراد الّذين أعمارَهم تتراوح ما بين 10-30 سنة، وفي الغالب يكون في جهة واحدة من الرأس لكن يمكن أن يأتي في جانبي الرأس، ويستمرّ من ساعات إلى أيام، وعادةً ما يكون مصحوباً بغثيان وتقيؤ .

أسباب الصداع النصفي

الضوضاء و الضجيج ،و الضوء الساطع،و الشدّ أثناء التبرّز أو السعال ،و بعض الأطعمة والمشروبات مثل: الأجبان، والشوكولاتة، واللحوم المصنّعة، والكحول؛ وذلك بسبب احتواء هذه الأطعمة والمشروبات على المواد الآتية: النترات، والجلوتامات، والأسبارتام، والثيامين ،و التوقّف المفاجئ عن تناول المشروبات التي تحتوي على الكافيين

و عدم تناول الطعام لفترات طويلة قد يُحفّز حدوث نوبة الصداع النصفيّ ،وبعض أنواع الأدوية؛ كالأدوية الهرمونية، والأدوية التي تُستخدم في حال ارتفاع الضغط، أو اضطراب الهرمونات. الاضطرابات والضغوط النفسية ،و نقص النوم.

الأشخاص الأكثر عرضة للصداع النصفي

و الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بالصداع النصفي هم السيدات وذلك في الغالب اثناء الدوره الشهريه عموما،و لأشخاص الذين يواجهون ضغوطًا شديدة في العمل ،و المدخنين ،و الأشخاص الذين أجروا عمليات من قبل في المخ ،و مرضى سرطان المخ ،و الأشخاص الذين سبق وتعرضوا لإصابات بالرأس ،و الأشخاص الذين أصيبوا بجلطات المخ.

علاج طبيعي للصداع النصفي

تناول الأدوية التي تقوم بتعزيز النشاط الكهربي في المخ، للتقليل من حدة آلام الرأس ،و الجلوس في مكانٍ مظلم ،و التقليل من شرب المشروبات المنبهة ،والإقلاع عن التدخين ،و تناول الوجبات في موعدها ،والمواظبة على النوم بانتظام ،و الوخز بالإبر و وجد أنّ العلاج بالوخز بالإبر ربّما يكون ناجحاً في علاج الصداع، عن طريق وخز الجلد في أماكن مُعيّنة بالإبر ،و أيضاً الأعشاب والمعادن والفيتامينات هناك بعض الدّراسات أثبتت أنه يمكن لأعشاب اليانسون تخفيف شدّة نوبات الشقيقة أو منعها، أيضاً جرعة عالية من فيتامين ب2 قد يَمنع نوبات الصداع النصفي أو يُخفّف منه، وأيضاً هناك دراسات أثبتت أنّ مُكمّلات الإنزيم المساعد Q10 ومكمّلات المغنيسيوم قد تُخفّف من الصداع النصفي .

و أيضا هناك طريقة بسيطة لعكس تأثيره، بتدليك الصدغين بعنصر من أفضل الأشياء التي يمكن استخدامها، ألا وهو زيت النعناع. فمن المعروف عن النعناع قدرته على تعزيز تدفق الدم، وهو في الواقع لتخفيف التوتر والاجهاد عبر رائحته. إذا كان الصداع ناجمًا عن التوتر، فزيت النعناع هو الحل.

التعليقات

اترك تعليقك