صحة

أيهما أفضل.. التمارين في صالة الألعاب الرياضية أم المشى 10000 خطوة يوميًا؟

 بينما يحب بعض الأشخاص ممارسة التمارين في صالة الألعاب الرياضية، يهدف البعض الآخر إلى إكمال 10000 خطوة، والتي تعتبر معيارًا للبقاء لائقين وصحيين، ولكن أيهما هو الخيار الأفضل؟ ولكن ايهما الأفضل مع العلم أن كلاهما متشابهان ويحافظان على الصحة، هو ما يوضحه تقرير موقع “تايمز أوف انديا”.

وفقًا لجمعية القلب الأمريكية، يوصى بممارسة التمارين لمدة 150 دقيقة في الأسبوع، ومزيج من التدريبات المعتدلة والعالية الكثافة للبقاء في صحة جيدة ولياقة بدنية أفضل.

سيساعدك التمرين لمدة 30 دقيقة لمدة خمسة أيام في الأسبوع على الوصول إلى المعيار الموصى به، بالإضافة إلى ذلك، تساعد التمارين أيضًا في تدريب الجسم بطرق مختلفة، حيث تقوم بتمارين منخفضة إلى عالية الشدة، ولكن إذا لم يكن لديك وقت أو تعانى من مرض مزمن وبالتالي لا يمكنك ممارسة الرياضة، فيمكن فقط المشي 10000 خطوة يوميًا، حيث أن الهدف الهدف الرئيسي هو البقاء نشيطًا بدنيًا وعيش حياة مستقرة.

لا يؤدي أي نوع من النشاط البدني عند القيام به بانتظام إلى تحسين صحتك العامة فحسب، بل يساعدك أيضًا على إنقاص الوزن أو الحفاظ على الوزن الصحى.

المشي 10000 خطوة في اليوم هو هدف يسهل اتباعه، من خلال اتخاذ بعض الخطوات البسيطة، فعند الوصول إليها تشعر بالإنجاز والتحفيز، كما يساعدك المشى في الحفاظ على صحة مفاصلك ويقلل من خطر الإصابة بأمراض مثل التهاب المفاصل وغيرها من المشاكل المتعلقة بالعظام على المدى الطويل.

يساعد المشي في الهواء الطلق على تحفيز خلايا الدماغ وتحسين الإدراك والتركيز، وهي طريقة جيدة لتقليل التوتر.

يمكنك أيضًا إكمال 10000 خطوة من خلال المشي السريع والركض، والذي بدوره يمكن أن يساعدك أيضًا على إنقاص الوزن.

يمكن أن تؤدي ممارسة الرياضة أو المشي إلى تحسين قدرة القلب والأوعية الدموية على التحمل، مما يساعد في ضمان نمط حياة نشط ويقلل من مخاطر الإصابة بأمراض مختلفة.

بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من أي مرض، فمن الأفضل لهم المشي على كثافة منخفضة إلى معتدلة، ومن ناحية أخرى، بالنسبة للأشخاص الذين لديهم أسلوب حياة نشط، مثل راكبي الدراجات والرياضيين، هناك حاجة إلى تمارين أعلى كثافة.

ومع ذلك، فإن الخطة المثالية هي الجمع بين المشي والتمرين، يمكنك اختيار المشي وممارسة الرياضة في أيام مختلفة من الأسبوع.

يقول الخبراء إن المشي 10000 خطوة هو شكل من أشكال تمارين القلب منخفضة إلى متوسطة الشدة، وبالتالي، يمكن أن يكون مكافئًا لتمارين القلب الأخرى منخفضة الكثافة مثل ركوب الدراجات والتمارين الرياضية الشاملة والسباحة والتمارين المائية.

مصدر : اخبارنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock