التخطي إلى المحتوى
للمرة الأولى.. إعلانات الوظائف في بريطانيا تعود إلى مستويات ما قبل الجائحة

عاد عدد إعلانات الوظائف عبر الإنترنت في المملكة المتحدة إلى مستويات ما قبل جائحة كورونا للمرة الأولى الأسبوع الماضي، وهي علامة مؤقتة على التعافي بعد أسوأ ركود اقتصادي خلال ثلاثة قرون.

وذكرت وكالة “بلومبرج” للأنباء أن إجمالي الاعلانات ارتفع إلى أعلى مستوى منذ بداية مارس 2020، قبل فرض الإغلاق الوطني الأول، وفقا لبيانات تعود ليوم 9 أبريل لموقع وظائف “أدزونا” نشرتها مكتب الإحصاءات الوطنية.

وكانت أكبر الزيادات في الوظائف القانونية ووظائف التموين والضيافة.

وشهدت اسكتلندا ولندن، اللتان تخلفتا عن الكثير من مناطق البلاد في الوظائف الشاغرة خلال الوباء، أكبر زيادة في حجم التعيينات.

يشار إلى أن دعم التوظيف كان هدفا رئيسيا لسياسة الحكومة خلال العام الماضي، حيث قام وزير الخزانة ريشي سوناك مرارا وتكرارا بتمديد مدفوعات الإجازة لمن أغلقت أماكن عملهم أثناء الوباء.

وارتفع معدل البطالة إلى 5 في المائة في الربع المنتهي في يناير، لكن الرقم في جداول الرواتب يتحسن باطراد منذ ديسمبر على الرغم من الإغلاق الوطني الثالث.

وسُمح لتجار التجزئة من بائعي السلع غير الأساسية، وكذلك المطاعم وغيرها التي تملك مساحات خارجية، بإعادة فتح أبوابها هذا الأسبوع كجزء من خارطة طريق تهدف إلى مساعدة إنجلترا على العودة إلى شيء قريب من الحياة الطبيعية في 21 يونيو.

وسوف تشهد البلاد التخفيف الكبير التالي للقيود في 17 مايو، عندما يتم استئناف العمل في الأماكن المغلقة بقطاع الضيافة.

قد يهمك أيضاً :-