التخطي إلى المحتوى
مصر توضح : سبب وفاة توت عنخ آمون الغامضة في 2020 للعالم

صرح العالم الأثري ” حواس زاهي” أنه سوف يتم الإعلان للعالم بأسره السبب الذي أدى إلى وفاة الفرعون المصري “توت عنخ آمون” في سنة 2020 سيكون ذلك بعد الانتهاء من الدراسات التي تجرى حاليا تجدر الإشارة إلى أن هذا الفرعون “توت عنخ آمون” عاش وحكم مصر في الألفية الثالثة قبل الميلاد الزمن الذي شهدت مصر من خلاله هدوءاً نسبيا وتقدما في وسط الواحة الصحراوية المحيطة بها حسب ما نقلته وكالة الأنباء الرسمية للشرق الأوسط.

قصة وفاته الغريبة :

لقد توفي الملك وهو شاب عام 1352 تقريبا قبل الميلاد، وهو لم يصل إلى سن الـ18 بعد،كان حاكما لمصر لمدة 9 سنوات إلا أن موته لا يزال لغزا غامضا،وحسب تقرير وكالة الأنباء جاء تصريح عالم الآثار”حواس” خلال محاضرة  في صربيا التي وضح فيها العديد من الاكتشافات الجديدة التي تترأسها الوزارة المصرية للآثار بما فيها أيضا توابيت الغريفة بالمنيا-خبيئة العساسيف -أسرار أبو الهول والمتحف الكبير والحفائر بوادي الملوك ، و قال أيضا أنه بعد 12 سنة من الحفائر المنجزة بمعبد “تابوزيريس” غرب الإسكندرية لا نتوفر على أي أدلة لدفن “كليوباترا” في هذا الموقع ويجعل احتمال أن تكون قد دفنت في مقبرة ثم صنعها بجوار قصرها المتواجد بأبو قير،قد نظم حفل استقبال لعالم الآثار “حواس”  من طرف السفير المصري بصربيا عمرو الجويلي وقد حضر للحفل العديد من السياسيين وأيضا رجال الثقافة والفن والصحافة كذلك.

التعليقات

اترك تعليقك