التخطي إلى المحتوى

07:09 م

الخميس 10 يونيو 2021

كتب – محمد شعبان:

كشفت تحقيقات المباحث الجنائية بمديرية أمن الجيزة ، عن ملابسات إحراق جثتي ميكانيكي ومساعده بالشيخ زايد ، اليوم الخميس.

وتبين أن لجنة من سلطة مدينة الشيخ زايد حضرت لإغلاق وتشميع ورشة مخالفة لعقار ميكانيكي بالحي الثالث. حاول الشاب العشريني منع اللجنة من تنفيذ الإغلاق لكن دون جدوى.

قام الشاب البالغ من العمر 25 عامًا بسكب البنزين على جسده ، مهددًا الجمهور ، “إذا أغلقت الورشة سأرتعب” ليقلدها مساعده. واستمر صاحب الورشة في تهديده بحجة “الإزعاج” حتى أصبح تهديده حقيقة واقعة.

تلقى اللواء مدحت فارس نائب مدير مباحث الجيزة إشارة من العميد علاء فتحي رئيس قطاع أكتوبر ، بأن شخصين أضرما النار في نفسيهما في الحي الثاني لفرقة الشيخ زايد الأولى.

ووجه العقيد أحمد نجم مفتش الشيخ زايد الانتقال إلى موقع الاتصال وعلى رأسه المقدم إسلام سمير وكيل الفرقة بالتنسيق مع وحدة المباحث.

خلصت معاينة الرائد كريم سمير رئيس قسم التحقيقات ومعاونيه الرائد احمد البدري والنقيب اسلام شوق وطارق حمزاوي الى ان صاحب الورشة الميكانيكية كان اسمه علاء. مساعد “بدر. أ “18 عاما أضرموا النار في أنفسهم.

وأسفر الحادث عن معاناة الأولى من حروق 90٪ ، والثانية حروق تصل إلى 35 عاما ، وتم نقلهما إلى مستشفى أم المصريان لتلقي العلاج اللازم.

صدر المحضر اللازم وأحاله اللواء محمد عبد التواب مدير مباحث الجيزة إلى النيابة العامة للتحقيق.

.

قد يهمك أيضاً :-

  1. رفضت ممارسة الجنس معه فخنقها .. أسرار قتل امرأة على يد زوجها ودفنه في مقبرة اسمنتية
  2. مفاجأة في وفاة شاب مصاب بالإيدز في الشيخ زايد

التعليقات