التخطي إلى المحتوى
السيسي لمؤتمر صحفي : دعم بعض الدول ماديا وبشريا للإرهاب هو جريمة

خلال كلمة الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي  بالمؤتمر الصحفي له مع نظيره القبرصي نيكوس أناستاسيادس، ورئيس وزراء اليونان كرياكوس ميتسوتاكيس، المنعقد بقصر الاتحادية، شدد السيسي على أنه يجب تجريم  دعم بعض الدول ماديا وبشريا للإرهاب .

تفاصيل كلمة السيسي في المؤتمر

قال السيسي في كلمته للمؤتمر الصحفي :”لقد أكدنا كذلك على أن حالة الإضطراب التي تشهدها منطقة الشرق الأوسط تمثل تهديدا للفرص المتاحة أمام دول الإقليم، وتحرم شعوبها أهم حق من حقوق الإنسان، وهو الحق في الحياة الآمنة، فضلا عن تعطيل تلك الشعوب عن اللحاق بركب التقدم والتنمية وخلق أزمات جديدة في مجتمعاتهم، وتصدير تبعاتها إلى خارج المنطقة، مثل الإرهاب والهجرة غير الشرعية، وما يرتبط بها من جريمة منظمة وإتجار بالبشر ” .

يجب قطع كل سبل الإرهاب خاصة منصات التواصل الإجتماعي

“لقد جددنا التأكيد على أن الإرهاب ظاهرة دولية لا يمكن الربط بينها وبين دين أو حضارة، وتحتاج لمضاعفة الجهود الدولية المبذولة لمواجهتها، وخاصة صياغة تشريعات دولية ملزمة لمواجهة الآلة الدعائية للإرهاب وقطع الطريق أمام الجماعات المتطرفة واستخدام التكنولوجيات الحديثة، ومنها منصات التواصل الاجتماعي، لنشر أفكارها وتجنيد عنصار جديدة من الشباب”.

الإتفاق المصري مع قبرص واليونان

قال الرئيس عبدالفتاح السيسي : “تم الإتفاق مع الجانب القبرصي واليوناني على أهمية تعزيز التنسيق، في مختلف أطر التعاون التي تجمعنا، خاصة منتدى غاز شرق المتوسط، وفي هذا السياق أرحب بالتوقيع على عدد من الوثائق والبرامج التنفيذية بين مصر وقبرص واليونان في مجال الترويج للإستثمار في الأعوام من 2019 إلى 2021 والتوقيع على إتفاق منع الإزدواج الضريبي بين مصر وقبرص” .

 

التعليقات

اترك تعليقك