التخطي إلى المحتوى
خطوات للتحفيز الدراسي

أعلم جيدا أنك تعاني من مشكلة المماطلة والكسل وأنك لست متحفز للدراسة أو العمل،إذن أنا هنا لأقدم لك بعض الخطوات الفعالة التي ستمكنك من التخلص من الكسل بل ستصبح كلك نشاط لعمل الإنجازات والعمل بجهد أكبر.

كيف تتحفز للدراسة

أول سؤال يجب أن تطرحه على نفسك هو لماذا التماطل؟ وسنجيب عنه بأن المماطلة هي مشكل معقد نوعا ما ولها عدة أسباب من بينها تكون قد أقنعت نفسك أن هذا الواجب التي تود القيام به أكبر من إمكانياتك أو قدراتك الذهنية أو قررت أن موضوع الواجب والمادة “مملة” وهذا ما يسبب لك تراكم الدروس والواجبات المنزلية .لو أدركت هذه الأشياء وفهمت سبب مماطلتك فهذا هو المفتاح أو الخطوة الأولى لتتحفز أي بعدما تكتشف سبب مماطلتك.

تقسيم الواجب إلى أجزاء.

كما قلنا من قبل أن أكبر سبب لمامطلتك هو رؤيتك أن ذلك الواجب كبير وفيه الكثير من التعب والوقت ،إذن ماذا تفعل في هذه الحالة، الأمر بسيط جدا قم بتقسيم الواجب إلى أجزاء صغيرة وكل يوم قم بجزء حتى تنتهي وهذا ينفع في الأبحاث التي تحتاج إلى الكثير من العمل هذه الطريقة ستساعدك. وهناك مقولة تقول أي شيء معقد هو عبارة عن أجزاء صغيرة متماسكة مع بعضها البعض

كافئ نفسك بالاستراحة.

عندما تقسم الأجزاء كما قلنا سابقا كافئ نفسك عندما تنتهي من كل جزء حيث كلما أنتهي من جزء آخد استراحة لمدة خمسة دقائق أمشي فيها أو أكل فيها ثم أعود لأكمل العمل .وهذه الخطوة مهمة جدا حتى لا تمل من الدراسة .

أجعل من المواضيع المملة محطة مرح .

أحيانا يكون السبب في المماطلة هو أننا نجد مواضيع المادة مملة وغير مثيرة للإهتمام فإن حدث هذا الأمر معك حاول أن تطرح أسئلة من تلقاء نفسك حول المادة لتجعلها أنت بنفسك مادة مهمة كما أنك لن تمل منها.

نصيحة.

وفي الأخير يجب أن تدرك مع نفسك أنه لولا الدراسة لن تكون حياتك جيدة في المستقبل خصوصا أننا نحن الآن في عصر الشهادات لهذا حاول أن تبتكر طرق تجعلك متحفزا طول الوقت ونشيطا في دراستك وكذلك يجب أن تختار أصدقاء مهتمين بدراستهم وإلا ستهلك.

التعليقات

اترك تعليقك