روايات وقصص

رواية “ملحمه الدم” البارت الأول والثاني للكاتبة أسماء يمانى.

رواية “ملحمه الدم” البارت الأول والثاني للكاتبة أسماء يمانى:

البارت الأول:

كنت ومازلت اميره تخطف القلوب لكن ماحدث معى غير مجرى حياتى، اصبحت انسانه خالده اهاب النور واعيش فى الظلام لاذنب لى فيما حدث
لكن ذنبى الوحيد انى احببت شخص ليس من عالمى شخصا يعيش فى الظلام لكن علمت متاخرا ماهى حقيقته انا تاليا اميره مملكه الاشوريه سابقا والرافدين حاليا وهى من اقدم الممالك القديمه على الارض
عشت فى ازمنه بعيده وخضت حروب كثيره مع ابى كنت الابنه الوحيده، والملكه المستقبليه لكن طمع الجميع فى العرش ادى الى طمع كل فرسان عصرنا والملوك فى التقرب والزواج منى
كنت جميله ورقيقه الشكل، لكن كنت ارفض كل من يتقرب لى بسبب اطماعهم فى الحكم وليس حبا لى، لكن ابى رفض اصرارى عن رفض الامراء والملوك الذين جاؤوا للتقدم لى، وكان يريد تزويجى فى اقرب وقت
رفضت بشده وتركت المملكه وامتطيت حصانى وذهبت بعيدا عن المملكه، لا اعرف اين اذهب لكن غضبى من ابى واصراره على فرض رايه على، ملئ قلبى بالغضب وكرهت ابى واسرعت بااقصى سرعه بالحصان
وفجاه توقفت فى مكان ما فى الناحيه الشرقيه من المملكه، صدمت مما رايت قصر كبير مطلى باللون الاسود ومدبب من الاطراف، لكن زاد فضولى بالدخول لاعرف من الذى يسكن فى هذا القصر الغريب الذى لم اره من قبل
عندما دخلت الى القصر فتح مقبض الباب معى بكل سهوله، ولقد كان البيت مهجور وخيوط العنكبوت تملئ المكان لكن الغريب فى الامر انه يبدو من الخارج قصر فخم ويسكنه اناس لكن الوضع غير ذلك
وفجأه اتى شخص من الاعلى بدا ينزل على سلالم القصر ووجه كان باهتا ويرتدى رداءا اسود اللون، ونظر لى مطولا وقال كيف اتيتى الى هنا، تحدثت أليه بقوه اصابنى فضول لكى ارى منزلك كيف تعيش فى منزل هكذا
الشخص الغريب: لم تخافى وانتى تتدخلى منزلا غريبا بمفردك
تاليا: انا لاهاب شئ انا ملكه وفارسه خضت حروب كثيره انا ليس لدى شئ لاهابه لكن من انت وكيف يتواجد قصر بهذا الفخامه والمملكه لا تعلم بشانه
ما اسمك انا “الياس” وهذا منزلى وهل يحق لملكه بلدنا الدخول كما تشاء الى منزل عامه الشعب
تاليا: لا الملكه من حقها تعرف مايستجد فى مملكتها وانا ارى هذا القصر لاول مره
الياس: هذا لانك ياملكتى لاتعرفين شئ عن شعبك هذا القصر اقدم ما فى المملكه ومتواجد هنا منذ زمن
تاليا: احسست بحرج لكن لااستطيع ان اظهر هذا، لا انا بدرايه عما يدور فى المملكه لكن انت كيف تعيش فى منزل شبه مهجور وبه خيوط العنكبوت هذا منزل ليس أدمى
ألياس: اقتربت اليها وبجانب اذنيها وتحدثت، ومن قال لكى انى ادمى ايتها الاميره الصغيره
تاليا: احسست برجفه قويه وخوف لم اشعر بهم من قبل وابتعدت عنه بضع خطوات وقلت له، انا لااهاب الخرافات التى تقول، وساترك منزلك المهجور وساذهب
ألياس: وهل الدخول مثل الخروج من قال لكى انه مثل منزلك، هذا منزلى عائله الياس العابدين، ليس سهل الخروج منه يااميرتى
تاليا: وفجاه قفل باب القصر وخيوط العنكبوت اصبحت تحاوطه كما كانت والاضواء اختفت احسست ان نهايتى قد اوشكت

رواية “ملحمه الدم” البارت الأول والثاني للكاتبة أسماء يمانى:

البارت الثاني:

لكن مع اعتزازى بنفسى وتكبرى، لن اظهر خوفى واشهرت سيفى نحوه وتحدث له بقوه انا لست ضعيفه او سهله كما تظن، انا التى خضت حروب المملكه انا اشهر فارسه واحسنهم، افهمت قم بتشغيل الاضواء الان واظهر نفسك فى الحال
الياس: اتيت خلفها مباشرا وقلت ماذا تفعلين اتقتلينى
تاليا: التفت مره واحده وفى يدى السيف واصبته فى يده، الم اقل لك لم اهاب شئ وابعدته عن طريقى وكدت اهرب لكنه امسك بى، ونظر فى عينى نظره فقدت الوعى بسببها لااعلم كيف مثل التنويم
– عندما افقت كنت فى حجره كبيره مطليه باللون الابيض لايوجد فيها غير مرايا ودولاب صغير وستائر باللون الاسود كان شكلها غريب وتحدثت الى نفسى هذه ليست غرفتى ثم استرجعت الاحداث التى حدثت معى وزدت رهبه لااعرف كيف اتصرف، واسرعت على مقبض الباب لكى اهرب ،واذا بالياس يفتح الباب
الياس: ماذا ستذهبين اتحاولين الهرب ام ماذا لايوجد منفذ للهرب هنا انتى فى قبضتى يا تاليا
تاليا: من انت الاتعرف انا الملكه وستلاحظ المملكه غيابى الا تعرف من انا ستتدفع الثمن غالى
الياس: ههههههههههه ماذا مملكتك لاتعرفين ان مملكتك هوجمت ووالدك اسير الان
تاليا: اجننت كيف تقول هذا من انت كيف تجرأت على سجنى هنا، ووجهت قبضتى اليه لكن يدى هى التى تألمت اما هو كان واقف بلا حركه لم يحصل له شئ، من انت كيف تكون هكذا لم تتاثر بالضربه التى وجهتها أليك، هل انت وحش كما فى الاساطير
الياس: ههههه لاتشغلى عقلك بهذه التفاهات لكن الان ركزى فى مصيرك وماينتظرك
تاليا: ماذا تقصد ماذا سيحدث لى وماذا ستستفيد من تواجدى هنا
الياس: سمعت صوته انه دخل المكان الان هوش هوش اخفضى صوتك الان ولاتتحركى من الغرفه والطعام هنا تفضلى لكن من الان لااريد ان يشعر بكى احد لمصلحتك سوف اذهب الان .
تاليا: تركنى وذهب، لاافهم شئ وماالصوت الذى سمعته بالاسفل انه شخص مجهول، لكن لماذا يريد ان اخفض صوتى ولايعرف احد انى هنا، لكن يجب ان اعرف من هو هذا الشخص
– فعلا ذهبت بهدوء وبحركات ثابته وخرجت من الغرفه وسمعت صوت ياتى من الدور السفلى، ذهبت خلف العمود فى الدور العلوى لكى استطيع التنصت عليهم لكن لم استطع النزول لكى لايرانى
– سمعت شخص مجهول لاارى وجهه لانه كان ملثم، يتحدث ل الياس، هل تم المطلوب منك لااريد اى غلطه وانها يجب ان تختفى، من اجل مصير العشيره التى تعتمد عليك يجب ان تكون المملكه لنا ولايشارك فيها اى انسان لان الحرب بين القبيله الاخرى ستبدا، بعد ماتمكنا من الاستيلاء على المملكه، يجب على الاميره ان تختفى للابد
الياس: كل شئ تم التنفيذ والمطلوب سافعله من اجل العشيره
الشخص المجهول: سااعتمد عليك ي الياس ويجب ان تنفذ المهمه سلام
تاليا: ماالذى اسمعه كيف ذلك لم افهم شئ اى عشيره هذه، ويريدون قتلى لماذا، فجاه رايت الياس يصعد على السلالم من اجل ان يصل الى غرفتى، اسرعت بذهاب الى الغرفه كما كنت واتكأت على السرير واكن شى لم يكن
الياس: هل استمتعتى بالتصنت علينا، مارايك وهل فهمتى ماذا يحدث
تاليا: فى صدمه، ماذا تقول لم ساتصنت عليك
الياس: اقتربت منها، وفى نظره حاده انا اشم رائحتك واعرفك واسمع نبضات قلبك وهذه الميزه التى تميزنى عن قبيلتى لاتستهترى بكلامى من اجل مصلحتك
تاليا: عن اى قبيله تتحدث قبيله جبال حمرين، ام وادى السده ام من السيحه والعيث، ام مدينه نينوى ام الكوفه، ام من النهر العظيم ام سامراء من اين انت
الياس: انا ليس من اى قبيله تتكلمين عنها انا من قبيله عالم الظلام لم تفهمى شئ، اجهزى سنتحرك الان
تاليا: الى اين ساذهب وماذا ستفعل بى
الياس: ستعرفين مجرد وصولك ولاتتكلمى كثيرا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock